السيسي مخاطبًا الأقباط في قداس الميلاد: لن يقدر أحد على تقسيمنا

السيسي مخاطبًا الأقباط في قداس الميلاد: لن يقدر أحد على تقسيمنا

أ ف ب – القاهرة
2018/01/08

أحيا الأقباط الارثوذكس في مصر قداس عيد الميلاد السبت في كاتدرائية عملاقة جديدة في شرق القاهرة، وسط إجراءات أمنية مشددة، بعد عام من اعتداءات جهادية دامية استهدفت الاقلية التي تشكل 10 بالمئة من سكان البلاد.

والقى الرئيس عبد الفتاح السيسي خطابا قصيرا قبل القداس، الذي ترأسه البابا تواضروس الثاني، متمنيًا لهم ميلاد مجيدًا، مؤكدًا أن البلاد ستنتصر على الإرهابيين.

وقال السيسي مخاطبًا الأقباط "أنتم أهلنا. أنتم مننا. نحنا واحد (...) لن يقدر أحد أبدًا على تقسيمنا". وأضاف إن افتتاح الكاتدرائية "رسالة كبيرة جدًا من مصر للعالم كله. رسالة سلام ورسالة محبة". وتابع "نحن نقدم نموذج للمحبة والسلام بيننا وبين بعض" في إشارة للمسلمين والأقباط.

وجرت احتفالات عيد الميلاد في ظل إجراءات أمنية واضحة حول الكنائس الرئيسية في ارجاء البلاد وفي القاهرة وسط إجراءات أمنية مشددة، بعد سلسلة من الاعتداءات التي استهدفت الاقباط بدءًا من نهاية العام 2016.

علق عن طريق الفيس بوك علق عن طريق الموقع

التعليقات

أرسل تعليقا

لن يظهر للقراء