الصوم: وسيلة لا غاية، ومرحلة لا نهاية

الصوم: وسيلة لا غاية، ومرحلة لا نهاية

لا نصوم في سبيل الصوم، ولا نرى فيه هدفًا بحدّ ذاته، بل وسيلة. نصوم لنتشبه بالسيد المسيح! ونصوم لنشعر مع الجائع والمعوز والمحروم، ونصوم لنروض أجسادنا على روح التضحية والعطاء، ولترافق صيامنا الصلاة والصدقة والمصالحة بين الأفراد والعائلات.