المدبر الرسولي يبدأ زيارات راعوية في الأردن، مبتدئًا بالحصن وشطنا

المدبر الرسولي يبدأ زيارات راعوية في الأردن، مبتدئًا بالحصن وشطنا

اربد - فيرا ريحاني
2018/01/14

قام المدبر الرسولي للبطريركية اللاتينية المطران بييرباتيستا بيتسابالا بزيارة راعوية إلى كنيستي اللاتين في بلدة الحصن وبلدة شطنا، شمال الأردن

وفور وصوله إلى الحصن، استقبله كاهن الرعية الأب فراس نصراوين، وأقامت الرعية لقاء شارك به جميع الفعاليات الراعوية والحركات الرسولية، حيث قدمت كل فعالية رعوية، من مجلس رعية وشبيبة وكشافة وأخوية وهيئة تدريسية وكاريتاس والراهبات ولجنة القديس يوحنا بولس الثاني التطوعية، كلمات ترحيبية بزيارة المدبر الرسولي، الذي أجاب بعد ذلك على أسئلة طرحها الحضور.

وترأس المدبر الرسولي القداس الإلهي بمشاركة كاهن الرعية وسكرتير المدبر الأب جوزيف صويص، والشماس فراس عبد ربه، بحضور راهبات الوردية والحركات الرسولية وجمع غفير من أبناء الرعية. وفي بداية القداس رحب الأب نصراوين بسيادة المطران بيتسابالا، وجميع الفعاليات الحاضرة، مقدمًا الشكر على تلبيته الدعوة لزيارة رعية الحصن. وفي نهاية القداس توجه الجميع إلى ديوان الرعية للسلام على الضيف العزيز الذي قام بعدها بزيارة إلى رعية شطنا التي يخدم فيها الأب فراس كذلك كاهنًا للرعية، حيث كان في استقباله عدد من أبناء الرعية.

وتأتي هذه الزيارة من ضمن الجولات الرعوية التي يقوم بها المدبر الرسولي على كنائس ورعايا البطريركية اللاتينية في كل من فلسطين والأردن.

للمزيد من الصور:
https://www.facebook.com/pg/www.abouna.org/photos/?tab=album&album_id=16...

علق عن طريق الفيس بوك علق عن طريق الموقع

التعليقات

أرسل تعليقا

لن يظهر للقراء