نكبة زهرة المدائن ونكستها وقهرها... إلى متى يا ربّاه!

  • strict warning: Declaration of views_handler_field::query() should be compatible with views_handler::query($group_by = false) in /home/abounaor/public_html/sites/all/modules/views/handlers/views_handler_field.inc on line 0.
  • strict warning: Declaration of content_handler_field::element_type() should be compatible with views_handler_field::element_type($none_supported = false, $default_empty = false, $inline = false) in /home/abounaor/public_html/sites/all/modules/cck/includes/views/handlers/content_handler_field.inc on line 0.
  • strict warning: Declaration of views_handler_sort::options_validate() should be compatible with views_handler::options_validate($form, &$form_state) in /home/abounaor/public_html/sites/all/modules/views/handlers/views_handler_sort.inc on line 0.
  • strict warning: Declaration of views_handler_sort::options_submit() should be compatible with views_handler::options_submit($form, &$form_state) in /home/abounaor/public_html/sites/all/modules/views/handlers/views_handler_sort.inc on line 0.
  • strict warning: Declaration of views_handler_sort::query() should be compatible with views_handler::query($group_by = false) in /home/abounaor/public_html/sites/all/modules/views/handlers/views_handler_sort.inc on line 0.
  • strict warning: Declaration of views_handler_filter::options_validate() should be compatible with views_handler::options_validate($form, &$form_state) in /home/abounaor/public_html/sites/all/modules/views/handlers/views_handler_filter.inc on line 0.
  • strict warning: Declaration of views_handler_filter::query() should be compatible with views_handler::query($group_by = false) in /home/abounaor/public_html/sites/all/modules/views/handlers/views_handler_filter.inc on line 0.
  • strict warning: Declaration of views_plugin_query::options_submit() should be compatible with views_plugin::options_submit($form, &$form_state) in /home/abounaor/public_html/sites/all/modules/views/plugins/views_plugin_query.inc on line 0.
  • strict warning: Declaration of views_plugin_style_default::options() should be compatible with views_object::options() in /home/abounaor/public_html/sites/all/modules/views/plugins/views_plugin_style_default.inc on line 0.
  • strict warning: Declaration of views_plugin_row::options_validate() should be compatible with views_plugin::options_validate(&$form, &$form_state) in /home/abounaor/public_html/sites/all/modules/views/plugins/views_plugin_row.inc on line 0.
  • strict warning: Declaration of views_handler_field_user::init() should be compatible with views_handler_field::init(&$view, $options) in /home/abounaor/public_html/sites/all/modules/views/modules/user/views_handler_field_user.inc on line 0.

نكبة زهرة المدائن ونكستها وقهرها... إلى متى يا ربّاه!

أشخين ديمرجيان
2018/06/17

أقيمت ورشة عمل في رام الله بعنوان "الديانات السماوية ضد تهويد القدس ومقدّساتها" عقدتها الهيئة الإسلامية المسيحية لنصرة القدس والمقدّسات، بالتعاون مع مكتب تمثيل منظمة التعاون الاسلامي لدى دولة فلسطين، بحضور لفيف من رجال الدين الإسلامي والمسيحي والسامري، وعدد من الشخصيات الوطنية والاعتبارية.

جاءت الورشة للاستنكار المجدّد من النقل أحادي الجانب وبخلاف الأعراف الدوليّة، للسفارة الأمريكية من تل أبيب إلى مدينة القدس المحتلّة. وأكّد المؤتمر الدعوة إلى الالتزام بالوضع القانوني والدولي لمدينة القدس، والجزء الشرقي منه باعتباره عاصمة للدولة الفلسطينية المستقلّة، وفي إطار التحذير مما يجري حاليًّا في المدينة المقدّسة من انتهاكات جسيمة تشمل كافة مناحي الحياة فيها كافّة، بشكل يتنافى مع القانون الدولي، ويتعارض مع رغبة المجتمع الدولي الرافض للاعتراف بالقرار الأمريكي المتحيّز والمتجاهل لوجود الشّعب الفلسطينيّ والمنكر لحقوقه الأسيسيّة في تقرير وحدة المصير.

حرب حزيران 1967

وتزامن عقد الورشة مع ذكرى النكسة أي احتلال اسرائيل لزهرة المدائن والضفة الغربيّة يوم 5 يونيو حزيران 1967، حين طوّقت القوّات الاسرائيليّة مدينة القدس، وسيطرت أيضًا على ما تبقّى من فلسطين... ومنذ ذلك الحين أصبحت المدينة المقدّسة أكثر حزنًا ويتيمة، يتعذّر على أبنائها التمتّع بقدسيّتها وفرادتها. ومع مرور الزمن تزداد الصعوبات والعراقيل مع أنّ السيادة هي للشعب الفلسطيني المقهور والمالك الحقيقي للعقارات والأراضي في المدينة. كذلك المقدّسات الإسلامية والمسيحية، يجب أن تخضع لجهات فلسطينيّة.

وبعد مرور خمسة أيام على الحرب أي في العاشر من يونيو حزيران 1967، حوالي الساعة الحادية عشرة مساءً، بدأت عملية هدم حارة المغاربة. وأجبرت سلطات الاحتلال الاسرائيلي سكان الحيّ على إخلاء بيوتهم، ورفض بعض السكان الإخلاء، فتمّ إخلاؤهم بالقوّة، وقد استشهدت الحاجة رسمية تحت أنقاض بيتها بعد أن رفضت تركه. وخلال أربع ساعات فقط كانت الحارة قد سُوّيت بالأرض من أجل تحويلها إلى ساحة صلاة لليهود (حائط المبكى).

خطة تهويد البلدة القديمة
وتأتي خطة الصهيونيّة لتهويد البلدة القديمة في مراحل منذ 1967 إلى هذا اليوم، عدا بناء الجسور والأنفاق والقطار الخفيف (الترامواي) لتغيير معالم القدس العربيّة، وتبديل أسماء الشوارع القديمة بأسماء عبرية، والاقتحامات المتواصلة والجماعيّة للمسجد الأقصى بمساعدة الشرطة الاسرائيلية، بالاضافة إلى فرض الضرائب على الأديرة والعقارات الكنسيّة. عدا ارتفاع وتيرة بناء المستوطنات في القدس والضفة الغربية.
وعلى سبيل المثال لا الحصر قامت سلطات الاحتلال الإسرائيلي عام 2011 بافتتاح نفق جديد طوله 200 متر تقريبًا، يمتدّ من وادي حلوة في سلوان إلى المسجد الأقصى. ويمضي هذا النفق شمالاً باتجاه المسجد الأقصى؛ مخترقًا سور البلدة القديمة في القدس المحتلة. وفي عام 2012 قامت سلطات الاحتلال الإسرائيلي بنزع الأراضي في المنطقة الشمالية لبلدة سلوان، وذلك بنصب حوالي 50 قبرًا وهميًّا على مساحة 20 دونم من أراضي الفلسطينيين، بهدف فصل المنطقة عن أسوار المسجد الأقصى. وكانت الطامة الكبرى في شهر مايو آيار المنصرم بإعلان القدس عاصمة للمحتلّ.

مسك الختام مع المطربة فيروز

في أعقاب نقل السفارة الأميركية إلى القدس، وتضامنًا مع ضحايا المجزرة الإسرائيلية الأخيرة في قطاع غزة، أصدرت فيروز ترنيمة دينيّة من سفر المزامير بعنوان "إلى متى يا رب"، (مزمور 12 (13) ) . ونرجو أن تغنّي للبلدة المقدّسة أغنية النصر يوم يعلو الحقّ مع جملة المتغيّرات التي تشهدها المنطقة بشكل إجمالي.

وما أِشبه اليوم بالأمس: بكى السيّد المسيح المدينة المقدّسة المحتلّة. وها هي إلى اليوم تحت الاحتلال وما يزيد المأساة أنّ هذا الاحتلال كسب شرعيّة قلبت الحقّ باطلاً والباطل حقًّا. ويحلو للمرء أن يستشهد بصاحب المزامير (102 (101): 14 : "يا رب، إنّك سوف ترحم القدس، فقد حان أن تشملها بالحنان، أجل أجل آن الأوان! فإنّ عبادك أعزّوا حجارتها، وقد أخذتهم الحسرة على أطلاها"!

علق عن طريق الفيس بوك علق عن طريق الموقع

التعليقات

أرسل تعليقا

لن يظهر للقراء