نبضات قلب

نبضات قلب

د.اسمهان ماجد الطاهر
2017/11/22

عندما نكون سعداء لا يخطر لنا أن نتساءل إذا كنا سعداء أو لا، نحن نبحث عن الأشياء عندما نشك بوجودها. أيامنا تمضي وأعمارنا تتناقص وفي زحمة الطريق قد نفقد بعضاً من هدوء أرواحنا ونفتقد بساطة الشعور بجمالية وقيمة الأشياء.

أذكر عندما كنا أطفالاً كنا إذا رأينا قطعة خبز ملقاة على الطريق نرفعها لمكان عال ثم نرسل قبلة إعتذار الى رب السماء. أي أرواح طاهرة خسرنا في زحمة الطريق!

أحداث ووجوه تمر بنا أو نمر بها لا ندري ما تخفي وما سر الحياة أو السعادة ماذا يريد البشر ليصبحوا أكثر رضا وسعادة.

قصص الحياة العديدة بألوان قوس قزح المتباينة التي تشبة أيامنا، ليتنا نستطيع أن نحتفظ بضلالها الممتدة الى السماء ونهمس لها أهدي لنا بعضاً من فرح ألوان طيفك وأحفظي أرواحنا حرة نقية.

في هذا الكون الواسع وزحمة الحياة ماذا نسينا! هل أخبرنا من حولنا بحقيقة مشاعرنا نحوهم أم أعتزلنا الكلام وعجزنا عن تصريف أفعال القلب.

في ذلك الصباح همست بأذنه دعني أحبك كي أتخلص من فائض الحزن في داخلي ولكي أتحرر من زمن القبح والظلمات. دعني أردد أمامك الآن كم أحبك فقد أكون نسيت أخبارك. أريد أن أملأ قلبك الطيب بعاطفتي الحقيقية الصادقة والتي حتى شتاتها أن حدث يوماً كان من آجل أن أبني لك حلماً تبعثر.

هل كنت تعلم كم أحبك وهل تصورت يوماً حجم عاطفتي. وآني من أجل عينيك فقط أستطيع أن أغير هندسة الكون وأرغب بصنع قوانين جديدة تحكم الطبيعة الإنسانية على أن تكون جميعها لصالحك. بك أصبح أقوى ومن أجلك أجدني أملك طاقة لم أعتقد يوماً أني أمتلكها.

هل أغفلت في زحمة الحياة أن أخبرك بأن تعتني بنفسك! وهل نسيت أن أقول لك أحبني فأنا بحبك أتجدد وأصبح أقوى. لماذا لم أقل لك أبتسم من أجل أولئك الذين يحبون رؤيتك دائماً بخير. لما لم أخبرك بأن تعتنق حب الحياة ولا تستسلم من أجلي فبك أكون وبدقات قلبك الفتي أتنفس.

أرى الكون بقامتك وأجمع الفرح من بريق عينيك وتضيء أبتسامتك حياتي وشعرك الأسود الناعم الذي يتهادي كشعر حصان أصيل ما زلت أراه عنوان الجمال والهيبة والرجولة. أنت رجُلي وطفلي المدلل معاً. أنت ولدي وفرحي.

محبة وعاطفة الأمهات لأبنائهن هل يدرك كنهها الأبناء أم يعجزون عن تفسير هذه العاطفة ويصعب عليهم أدراك قيمتها حتى يكون لكل منهم طفلاً ربما عندها قد يعرف كلاً منهم أنه مؤتمن على نفسه من أجل فلذة كبده، عندها سيدرك معنى أن يحب الحياة من أجل عيون أبنائه، وسيهتم بصحته وتفاصيل عديدة من أجل أبنائة.

المحبة بلا شروط أرقى انواع العاطفة في الكون وهي محبة الوالدين لإبنائهم حيث يحلو التعب ويتبدد العناء ويجتمع الطف والتشجيع والتحدي معاً. الفرق بين الأم والآخرين أن الأم تتمنى أن تحمل حزنك عنك بينما هم يتمنون أن لا يرونك حزين. وأخيراً كل الحكاية تختصُر بأن تعشق عمرك من أجلها كما فعل محمود درويش حين قال «وأعشق عمري لأني إذا ما مت أخشى من دمع أمي».

علق عن طريق الفيس بوك علق عن طريق الموقع

التعليقات

أرسل تعليقا

لن يظهر للقراء