مقتل مسيحيين اثنين في اعتداء تبناه تنظيم «داعش» في باكستان

مقتل مسيحيين اثنين في اعتداء تبناه تنظيم «داعش» في باكستان

كويتا – أ ف ب
2018/04/16

قتل مسيحيان وأصيب ثلاثة أخرون بالرصاص، الأحد، في اعتداء تبناه تنظيم داعش خارج كنيسة في مدينة كويتا، جنوب غرب باكستان، على ما أفاد مسؤولون، في ثاني هجوم من نوعه على الأقلية المسيحية في المدينة خلال الشهر الحالي.

وفتح مسلحون يستقلون دراجات بخارية النار على مجموعة مسيحيين خارج كنيسة في كويتا عاصمة ولاية بلوشستان في جنوب غرب البلاد. فيما وأعلن فرع تنظيم داعش في أفغانستان وباكستان، ولاية خراسان، مسؤوليته كما ذكر مركز «سايت» الأمريكي لرصد المواقع الإرهابية.

وقال المسؤول في الشرطة المحلية عبد الرزّاق شيما لوكالة «فرانس برس»، إن «أربعة رجال على دراجتين بخاريتين فتحوا النار بشكل عشوائي ما أسفر عن مقتل شخصين وإصابة ثلاثة آخرين». ووقع الاعتداء في حي عيسى ناغري ذي الغالبية المسيحية في كويتا، فيما تجمع مئات للاحتجاج على الاعتداء.

ويأتي الهجوم بعد أقل من أسبوعين على مقتل أربعة مسيحيين بالرصاص في المدينة في اعتداء تبناه تنظيم داعش أيضًا. واستهدفت الحركات الإسلامية المسلحة في الماضي المسيحيين والأقليات الدينية الأخرى في بلوشستان. وفي كانون الأول الفائت، هاجم انتحاريان، يوم عيد الميلاد كنيسة في كويتا، ما أسفر عن تسعة قتلى وثلاثين جريحًا.

ويشكل المسيحيون أقل من 2% من سكان باكستان البالغ عددهم 200 مليون نسمة. ويعانون التمييز والتهميش ويمارسون أعمالا متدنية الأجر ويتعرضون أحيانا لاتهامات بالتجديف والكفر.

علق عن طريق الفيس بوك علق عن طريق الموقع

التعليقات

أرسل تعليقا

لن يظهر للقراء