مع أمنا مريم، نحن ننتمي إلى عائلة، إلى شعب، إلى أرض، وإلى الله

مع أمنا مريم، نحن ننتمي إلى عائلة، إلى شعب، إلى أرض، وإلى الله

الفاتيكان – إذاعة الفاتيكان
2017/01/02

ترأس البابا فرنسيس، صباح الأحد، الأول من كانون الثاني 2017، قداسًا احتفاليًا في بازيليك القديس بطرس بالفاتيكان لمناسبة اليوم العالمي للسلام وعيد العذراء مريم والدة الله.

وقد تخللت الاحتفال عظة للبابا قال فيها: حيث توجد أم يوجد الحنان. وتُظهر لنا مريم من خلال أمومتها أن التواضع والحنان ليسا فضيلتَي الضعفاء إنما الأقوياء، تعلمنا أننا لسنا بحاجة لأن نسيء معاملة الآخرين كي نشعر بأننا مهمّون. ومنذ البدء كرّمها شعب الله الأمين والقدوس ورأى فيها أم الله القديسة.

أضاف: تشكل الأمهات الترياق الأقوى لميولنا الفردانية والأنانية، ولانغلاقنا ولامبالاتنا. إن المجتمع الذي يفتقر إلى الأم، ليس مجتمعًا باردًا وحسب، إذ إنه مجتمع فقد القلب، وفقد طعم العائلة. إن المجتمع الذي يفتقر إلى هذا الأمر هو مجتمع بلا رأفة لم يترك مكانًا إلا للحسابات الضيقة والأوهام. إن الأمهات يعرفن كيف يشهدن للحنان والتفاني غير المشروط وقوة الرجاء.

تابع: إن تذكار طيبة الله في وجه مريم يحمينا من مرض ’التيتم الروحي‘، هذا التيتم الذي تعيشه النفسُ عندما تشعر أنها تفتقر إلى الأم وإلى حنان الله. هذا التيتم الذي نعيشه عندما ينطفئ فينا شعور الانتماء إلى عائلة، إلى شعب، إلى أرض، وإلى إلهنا. هذا التيتم الذي يجد فسحة له في القلب النَّرجِسِي الذي يعرف أن ينظر لنفسه ولمصالحه فقط وينمو عندما ننسى أن الحياة هي هبة نلناها من الآخرين، ونحن مدعوون لتقاسمها داخل هذا البيت المشترك.

وقال: إن الاحتفال بعيد أم الله القديسة يعيد إلى وجهنا بسمة الشعور بأننا شعب وأننا ننتمي إلى بعضنا البعض؛ ومعرفة أنه داخل الجماعة فقط، وداخل العائلة، يجد الأشخاص الجو، أو الدفء الذي يسمح لهم بأن يتعلموا كيف ينمون إنسانيا، لا كمجرد أغراض مدعوة لأن تَستهلك وتُستهلك، كما يذكّرنا بأننا لسنا سلعة للتبادل أو أجهزة لتلقي المعلومات. إننا أبناء، إننا عائلة، إننا شعب الله.

وختم البابا فرنسيس عظته بالقول: إن الاحتفال بعيد والدة الله القديسة يذكّرنا بأن لدينا الأم؛ لسنا أيتامًا، لدينا أم. لنعلن معا هذه الحقيقة! وأدعوكم لأن تفعلوا هذا ثلاث مرات كما فعل المؤمنون في أفسس: يا أم الله القديسة! يا أم الله القديسة! يا أم الله القديسة!

علق عن طريق الفيس بوك علق عن طريق الموقع

التعليقات

أرسل تعليقا

لن يظهر للقراء