اليوم الأكثر حزنًا وألمًا في تاريخ البشريّة

  • strict warning: Declaration of views_handler_field::query() should be compatible with views_handler::query($group_by = false) in /home/abounaor/public_html/sites/all/modules/views/handlers/views_handler_field.inc on line 0.
  • strict warning: Declaration of content_handler_field::element_type() should be compatible with views_handler_field::element_type($none_supported = false, $default_empty = false, $inline = false) in /home/abounaor/public_html/sites/all/modules/cck/includes/views/handlers/content_handler_field.inc on line 0.
  • strict warning: Declaration of views_handler_sort::options_validate() should be compatible with views_handler::options_validate($form, &$form_state) in /home/abounaor/public_html/sites/all/modules/views/handlers/views_handler_sort.inc on line 0.
  • strict warning: Declaration of views_handler_sort::options_submit() should be compatible with views_handler::options_submit($form, &$form_state) in /home/abounaor/public_html/sites/all/modules/views/handlers/views_handler_sort.inc on line 0.
  • strict warning: Declaration of views_handler_sort::query() should be compatible with views_handler::query($group_by = false) in /home/abounaor/public_html/sites/all/modules/views/handlers/views_handler_sort.inc on line 0.
  • strict warning: Declaration of views_handler_filter::options_validate() should be compatible with views_handler::options_validate($form, &$form_state) in /home/abounaor/public_html/sites/all/modules/views/handlers/views_handler_filter.inc on line 0.
  • strict warning: Declaration of views_handler_filter::query() should be compatible with views_handler::query($group_by = false) in /home/abounaor/public_html/sites/all/modules/views/handlers/views_handler_filter.inc on line 0.
  • strict warning: Declaration of views_plugin_query::options_submit() should be compatible with views_plugin::options_submit($form, &$form_state) in /home/abounaor/public_html/sites/all/modules/views/plugins/views_plugin_query.inc on line 0.
  • strict warning: Declaration of views_plugin_style_default::options() should be compatible with views_object::options() in /home/abounaor/public_html/sites/all/modules/views/plugins/views_plugin_style_default.inc on line 0.
  • strict warning: Declaration of views_plugin_row::options_validate() should be compatible with views_plugin::options_validate(&$form, &$form_state) in /home/abounaor/public_html/sites/all/modules/views/plugins/views_plugin_row.inc on line 0.
  • strict warning: Declaration of views_handler_field_user::init() should be compatible with views_handler_field::init(&$view, $options) in /home/abounaor/public_html/sites/all/modules/views/modules/user/views_handler_field_user.inc on line 0.

اليوم الأكثر حزنًا وألمًا في تاريخ البشريّة

الأخت كلارا معشر، راهبة وردية
2019/04/26

عند الألم والحزن العميقين، تتألم القلوب وتصمت الشفاه، لأن اللسان يصبح عاجزًا عن التعبير عمّا يعاني صاحبه. هذا اليوم يشهدُ جميع هذه الاختبارات، فالربُّ الإله القدوس، يعيش درب الآلام والجلجلة، كشاة يُساق إلى الذبح وهو صامت، لم يتفوّه بكلمة واحدة، في الوقت الذي كان بإمكانه أن يقلبَ كلَّ شيء رأسًا على عقب. محاكمته تمّت ليلًا، وبهذا فإنّ الحكمَ الذي صدر بحقّه، لم يكن قانونيًّا أو عادلًا. والسؤال، كيف تَعقدُ المحكمة جلساتٍ ليلية؟ وما هو سبب تجريمه؟ ومن جهة أخرى فإن بيلاطس صاحب القرار، أعلن بأنّه لم يجد سببًا ليعاقبه، وإنه بريء من دمه. أمام هذا المشهد الدرامي المليء بقرارات مجرّدة من الإنسانيّة، يسوع ينفّذ قرارات الشعب الذي طالبَ بصلبه، فبعد أن جُلد بجلدات يفوق عددها العدد القانوني بأضعاف وأضعاف بالإضافة إلى المواد التي استخدمت لصنع السياط، فقد استخدموا في صنعه الحديد وبعض المواد الصلبة، ونتفوا لحمه، خرج حاملًا صليبه لأنّ الشخص المحكوم عليه يجب أن يحمل أداة حكمه، وسارَ في شوارع القدس ليصل إلى جبل الجلجلة وسط البصق والرفس والتعذيب. واستمرّ في النزاع والصلاة متحدًا مع أبيه السماوي، غافرًا لصالبيه ثمّ أسلم الروح الساعة الثالثة بعد الظهر وهو الوقت الذي يُذبح فيه خروف الفصح في هيكل سليمان قديمًا لأنه هو الحمل الفصحي الجديد الذي لا عيب فيه.

عندما أسلم الروح أظلمت الشمس، وانشق حجاب الهيكل الذي كان يفصل باحة قدس الأقدس عن باحة القدس في هيكل سليمان، وهذا يشير إلى أنّه بموت السيد المسيح الذي جعل حجاب الهيكل ينشق قد صالح الإنسان مع الله، وأصبح الله غير محتجب عن الإنسان.

إنّ حبة الحنطة إذا ماتت جاءت بثمر كثير، يسوع مات، لكنه منحنا الحياة، وأتباعه ومحبيه والمؤمنين به هم الثمر الكثير. وما زالت حبات الحنطة تموت اليوم ولكنها ستأتي بثمر كثير كثير، كالشهداء الأبطال في كل مكان ولا سيما الذين استُشهدوا بسبب إيمانهم أثناء احتفالهم بالسر الفصحي في سريلانكا، إنّ ما تمّ عرضه من فيديوهات وصور تذكّرنا بمسيرة يسوع المؤلمة إلى جبل الجلجلة ولكنهم سينتصرون وسيقومون لحياة المجد في السماء كما قام هو، ودماؤهم ستثمر أعضاء جديدة لكنيسته، فأين يا موت نصرك؟

علق عن طريق الفيس بوك علق عن طريق الموقع

التعليقات

أرسل تعليقا

لن يظهر للقراء