القديسة مريم ليسوع المصلوب والروح القدس

  • strict warning: Declaration of views_handler_field::query() should be compatible with views_handler::query($group_by = false) in /home/abounaor/public_html/sites/all/modules/views/handlers/views_handler_field.inc on line 0.
  • strict warning: Declaration of content_handler_field::element_type() should be compatible with views_handler_field::element_type($none_supported = false, $default_empty = false, $inline = false) in /home/abounaor/public_html/sites/all/modules/cck/includes/views/handlers/content_handler_field.inc on line 0.
  • strict warning: Declaration of views_handler_sort::options_validate() should be compatible with views_handler::options_validate($form, &$form_state) in /home/abounaor/public_html/sites/all/modules/views/handlers/views_handler_sort.inc on line 0.
  • strict warning: Declaration of views_handler_sort::options_submit() should be compatible with views_handler::options_submit($form, &$form_state) in /home/abounaor/public_html/sites/all/modules/views/handlers/views_handler_sort.inc on line 0.
  • strict warning: Declaration of views_handler_sort::query() should be compatible with views_handler::query($group_by = false) in /home/abounaor/public_html/sites/all/modules/views/handlers/views_handler_sort.inc on line 0.
  • strict warning: Declaration of views_handler_filter::options_validate() should be compatible with views_handler::options_validate($form, &$form_state) in /home/abounaor/public_html/sites/all/modules/views/handlers/views_handler_filter.inc on line 0.
  • strict warning: Declaration of views_handler_filter::query() should be compatible with views_handler::query($group_by = false) in /home/abounaor/public_html/sites/all/modules/views/handlers/views_handler_filter.inc on line 0.
  • strict warning: Declaration of views_plugin_query::options_submit() should be compatible with views_plugin::options_submit($form, &$form_state) in /home/abounaor/public_html/sites/all/modules/views/plugins/views_plugin_query.inc on line 0.
  • strict warning: Declaration of views_plugin_style_default::options() should be compatible with views_object::options() in /home/abounaor/public_html/sites/all/modules/views/plugins/views_plugin_style_default.inc on line 0.
  • strict warning: Declaration of views_plugin_row::options_validate() should be compatible with views_plugin::options_validate(&$form, &$form_state) in /home/abounaor/public_html/sites/all/modules/views/plugins/views_plugin_row.inc on line 0.
  • strict warning: Declaration of views_handler_field_user::init() should be compatible with views_handler_field::init(&$view, $options) in /home/abounaor/public_html/sites/all/modules/views/modules/user/views_handler_field_user.inc on line 0.

القديسة مريم ليسوع المصلوب والروح القدس

الأب رائـد أبو ساحلية
2015/05/23

بعد احتفالنا باعلان قداسة الراهبة الكرملية مريم ليسوع المصلوب في ساحة القديس بطرس في الفاتيكان، نحتفل هذا الاحد بعيد العنصرة أو حلول الروح القدس على العذراء والرسل في علية صهيون، لذلك سنتأمل في علاقة القديسة الجديدة بالروح القدس هي التي كانت تلميذةً نجيبةً في "مدرسةِ الرّوح القُدس" وأداةً طيعةً لارشاداته والهاماته في حياتها.

تفتح لنا مريم بوادري طريقاً حميماً الى الروح القدس، فقد كان لها نوراً هادياً وصوتا ملهماً، وظهر هذا بصور عديدة في شعرها، فالرؤى وسائر الالهامات الروحية تظهر لنا الروح القدس في صورة حمامة، أو مثل نور أو في عبارة "الأم".

كانت مريم يسوع المصلوب تدخل في علاقة حميمة مع الروح القدس خلال الانخطافات الكثيرة، ونتركها تحدثنا: "أراني الرب كلّ شيء، رأيت الحمامة من نار. توجهوا أنتم إلى الحمامة من نار، إلى الروح القدس الذي يُلهم كلَّ شيء.." (أرشيف 180:10)

"رأيت أمامي حمامة، وفوقها كأس يتدفقُ منها ماءٌ ويفيض، وكان ينبوعاً في داخلها. وما كان يفيض كان يسقي الحمامة ويغسلها. في الوقت نفسه سمعتُ صوتاً يخرج من هذا النور العجيب. قال: إن أردتِ أن تبحثي عني، وأن تعرفيني وأن تتبعيني ابتهلي إلى النور أي الروح القدس الذي أنار التلاميذ والذي ينير كل الشعوب التي تبتهل إليه.

"حقاً أقول لك: كلُّ من ابتهل إلى الروح القدس سيبحث عني ويجدني وبه سيجدني. سيكون ضميره حساساً مثل زهرة الحقول. وإن كان ربَّ عائلة أو ربَّة عائلة سيكون السلام في العائلة، والسلام يكون في قلبه في هذا العالم والعالم الثاني. لن يموت في الظلام بل في السلام" (أرشيف 1-4:5).

صورة الحمامة صورة كتابية بامتياز: ابتداء بصورة الروح الذي كان يرفُّ على وجه المياه في سفر التكوين إلى صورة الحمامة التي نزلت من السماء على مياه العماد في الاردن: إنها صورة تعبر عن حرية الروح. الحمامة من نار صورة من العنصرة أو الحمامة تغتسل في ينبوع قلب المسيح، فيذهب بنا الروح إلى عُمق السرِّ الفصحي، ينبوع الأسرار.

الحمامة تستدعي صوتاً وترافق كلمة. كذلك يُمنَح السرُّ بكلمة وبعلامة مرئية، فيوجهنا الروح نحو الكلمة الذي هو المسيح نفسه. "الروح القدس يُلهم كلَّ شيء"، ويُطلعنا على مقاصدِ الله. هكذا عملت الكلمة في نفس مريم وبدلتها في العمق، وكان الروح قد هيأها لاستقبال الكلمة ولتترك نفسها تتبدل بواسطتها. أدخلها الله في مشروعه وجعلها تتعاون مع عمله.

الروحُ نورٌ لمن يفتح نفسه، وهو الذي سار بمريم إلى الوحي الذي هو المسيح. "إن أردتِ أن تبحثي عني، وأن تعرفيني وأن تتبعيني، ابتهلي إلى النور أي الروح القدس الذي أنارَ التلاميذ والذي ينيرُ كلَّ الشعوبِ التي تبتهل إليه". البحثُ عن المسيح ومعرفة حقيقته واتباعه هو عملُ الروح القدس، به يصل الينا النور الضروري لطريقنا الروحي. ومريم تشهد لذلك بهذه الكلمات:

"في هذا الصباح كنتُ منزعجة لأني لم أكن أشعرُ بحضورِ الله. كان يبدو لي أن قلبي من حديد. لم أكن قادرة على التفكير في الله. فابتهلت الى الروح القدس وقلت: أنت الذي تعرِّفنا بيسوع. بقي الرسل معه زمناً طويلاً ولم يعرفوه. ولكن، قطرة منك جعلتهم يعرفونه. ستجعلني أفهمه أنا أيضاً. تعال يا عزائي. تعال يا فرحي، تعال يا سلامي، يا قوتي ويا نوري. تعال أنرني، لأجد النبع حيث يجب أن أرتوي. قطرة منك كافية لي لتبِّين لي يسوع كما هو.. فشعرتُ بالنار المتقدة في قلبي. الروح القدس لا يرفض لي شيئاً" (أرشيف 40:4).

الروح القدس يفتح لنا أبواب الكتاب المقدس والصلاة، ويدخلنا في سرِّ الله، لأنه هو السرُّ نفسه. هو قلب السرّ. بهذه الكلمات تدعونا مريم إلى الاصغاء إليه:
"ابتهلوا إلى الروح الإلهي في بداية تأملكم. اعترفوا بضعفكم وفقركم. اذهبوا إلى يسوع واطلبوا إلى يسوع أن ينيركم وأن يجذبكم إليه. في كلِّ شيء احذروا من أنفسكم، امتلئوا مخافة قبل أعمالكم، فكروا في يسوع، واتحدوا به.. قبل الصلاة، قبل العمل، اتحدوا بروحه لما كان على الأرض.. قبل كل أعمالكم ابتهلوا الى الروح القدس، واطلبوا النور والنعمة، وقولوا: "يا إلهي ارحمني وأسرع إلى اغاثتي". (أرشيف 55:2).

وقد اختصرت القديسة مريم ليسوع المصلوب كل تعبدها للروح القدس بهذه الصلاة التي تقول "إنها من الله الذي ألهمني اياها.. هذه الصلاة انطبعت في قلبي، لا أقدر أن أنساها. يسوع لا يحتاج إلى وقتٍ كثير. كلمة واحدة من كلماته تكفي لتبديل النفس. كلمة تأتي بالنور، بالحب، بالثقة وبسرعة البرق" (أرشيف 189:2). هذه الصلاة أصبحت هبة من الروح لمريم وللكنيسة ولنا، فأصبحت أبلغ تعبير عن رسالتها، فكانت تقول: "أريد أن أعلِّم هذه الصلاة لكلِّ الناس":
"أيها الروح القدس، ألهمني.
يا حُبَّ الله، أذِبني.
وإلى طريق الحقِّ اهدِني.
يا مريم أمّي، أنظري إليَّ،
ومع يسوع باركيني،
ومن كلِّ شرّ ومن كلِّ همٍ،
ومن كلِّ خطرٍ احفظيني" (أرشيف 190:2)

الأب رائـد أبو ساحلية
مدير عام كاريتاس القدس

علق عن طريق الفيس بوك علق عن طريق الموقع

التعليقات

أرسل تعليقا

لن يظهر للقراء