الأسبوع العالمي للتوعية بشأن المضادات الحيوية

الأسبوع العالمي للتوعية بشأن المضادات الحيوية

الأمم المتحدة
2017/11/16

بمناسبة الأسبوع العالمي للتوعية بشأن المضادات الحيوية، في الفترة من 13 إلى 19 تشرين الثاني 2017، تقوم منظمة الصحة العالمية وشركاؤها بالتواصل مع مختلف الأطراف عبر وسائل التواصل الاجتماعي من أجل رفع الوعي بمشكلة مقاومة الميكروبات للمضادات الحيوية، وتحديد الخطوات الواجب اتخاذها لتجنب ذلك.

وقد دعت كل من منظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة ومنظمة الصحة العالمية والمنظمة العالمية لصحة الحيوان إلى الاستخدام المسؤول للمضادات الحيوية سواء للبشر أو للحيوانات وذلك للحد من نشوء مقاومة المضادات الحيوية.

وتتزايد مقاومة المضادات الحيوية لتصل إلى مستويات عالية الخطورة في جميع أنحاء العالم، كما أنها تهدد القدرة على علاج الأمراض المعدية الشائعة. فقد أصبح العلاج لبعض الأمراض التي تصيب الإنسان (كالالتهاب الرئوي والسل والتسمم بالدم والسيلان) صعباً أو مستحيلاً في بعض الأحيان، وكذلك هو الحال بالنسبة للحيوانات لأن المضادات الحيوية أصبحت أقل فعالية.

ويتم وصف المضادات الحيوية بشكل متزايد من قبل الأطباء البشريين والبيطريين واستهلاكها بشكل زائد من قبل العامة. وقد ازدادت مقاومة الميكروبات للمضادات الحيوية في المناطق التي يمكن للأشخاص فيها شراء تلك الأدوية بدون وصفة طبية للاستخدام البشري أو الحيواني.

وتشمل أمثلة سوء الاستخدام علاج العدوى الفيروسية مثل نزلات البرد والانفلونزا، واستخدامها لتسمين الحيوانات في المزارع أو في تربية الأحياء المائية.

وللتصدي لذلك، تقوم منظمة الصحة العالمية ومنظمة الأغذية والزراعة والمنظمة العالمية لصحة الحيوان بمشاركة خبراتها والعمل معا في نهج "صحة واحدة" من أجل تعزيز أفضل الممارسات للحد من ظهور وانتشار الميكروبات المقاومة للمضادات الحيوية سواء في البشر أو الحيوانات.

علق عن طريق الفيس بوك علق عن طريق الموقع

التعليقات

أرسل تعليقا

لن يظهر للقراء