إنها الظهورات الأكثر نبويّة

  • strict warning: Declaration of views_handler_field::query() should be compatible with views_handler::query($group_by = false) in /home/abounaor/public_html/sites/all/modules/views/handlers/views_handler_field.inc on line 0.
  • strict warning: Declaration of content_handler_field::element_type() should be compatible with views_handler_field::element_type($none_supported = false, $default_empty = false, $inline = false) in /home/abounaor/public_html/sites/all/modules/cck/includes/views/handlers/content_handler_field.inc on line 0.
  • strict warning: Declaration of views_handler_sort::options_validate() should be compatible with views_handler::options_validate($form, &$form_state) in /home/abounaor/public_html/sites/all/modules/views/handlers/views_handler_sort.inc on line 0.
  • strict warning: Declaration of views_handler_sort::options_submit() should be compatible with views_handler::options_submit($form, &$form_state) in /home/abounaor/public_html/sites/all/modules/views/handlers/views_handler_sort.inc on line 0.
  • strict warning: Declaration of views_handler_sort::query() should be compatible with views_handler::query($group_by = false) in /home/abounaor/public_html/sites/all/modules/views/handlers/views_handler_sort.inc on line 0.
  • strict warning: Declaration of views_handler_filter::options_validate() should be compatible with views_handler::options_validate($form, &$form_state) in /home/abounaor/public_html/sites/all/modules/views/handlers/views_handler_filter.inc on line 0.
  • strict warning: Declaration of views_handler_filter::query() should be compatible with views_handler::query($group_by = false) in /home/abounaor/public_html/sites/all/modules/views/handlers/views_handler_filter.inc on line 0.
  • strict warning: Declaration of views_plugin_query::options_submit() should be compatible with views_plugin::options_submit($form, &$form_state) in /home/abounaor/public_html/sites/all/modules/views/plugins/views_plugin_query.inc on line 0.
  • strict warning: Declaration of views_plugin_style_default::options() should be compatible with views_object::options() in /home/abounaor/public_html/sites/all/modules/views/plugins/views_plugin_style_default.inc on line 0.
  • strict warning: Declaration of views_plugin_row::options_validate() should be compatible with views_plugin::options_validate(&$form, &$form_state) in /home/abounaor/public_html/sites/all/modules/views/plugins/views_plugin_row.inc on line 0.
  • strict warning: Declaration of views_handler_field_user::init() should be compatible with views_handler_field::init(&$view, $options) in /home/abounaor/public_html/sites/all/modules/views/modules/user/views_handler_field_user.inc on line 0.

إنها الظهورات الأكثر نبويّة

أشخين ديمرجيان
2017/05/13

الأرقام ضخمة جدًا في مزار عذراء فاتيما في "كوفا دي إريا" البرتغال، قد يصل عدد الحجّاج الذين سينضمّون إلى البابا فرنسيس في زيّاح المشاعل مساء الجمعة وقداس صباح السبت في المزار إلى مليون شخص.

تدور القصة حول ثلاثة أطفال كانوا يرعون الماشية يوم 13 آيار/مايو 1917، عندما ظهرت السيدة مريم العذراء في قرية فاتيما في البرتغال، وأخبرتهم عن ثلاثة أسرار لمستقبل البشرية. السر الأوّل كان الجحيم وأرواح الشياطين وأرواح البشر السوداء. أمّا السر الثاني فكان نهاية الحرب العالمية الأولى وبداية الحرب العالمية الثانية. والسر الثالث فكان سرًا رهيبا لا تريد لوسيا أن تخبر أحدًا به.

سنة 1919و1920 توفّي أثنان من الأطفال الثلاثة جراء موجة حادّة من الإنفلونزا. ولم يبقَ الاّ لوسيا التي أصبحت راهبة لاحقًا. بعدها بعامين تعرّضت الراهبة لوسيا إلى وعكة صحية كادت تودي بحياتها، فأقنعها بعض الأسافقة بكتابة السر الثالث الذي حصلت عليه من السيدة العذراء، على أن لا تُفتح تلك الرسالة الاّ في حال وفاتها، فوافقت لوسيا وتمّ إرسال هذه الرسالة الى الفاتيكان.

ظهورات مريم العذراء في فاتيما بدأت في 13 آيار 1917 وانتهت في 13 كانون الاول 1917 بمعجزة "رقصة الشمس" التي شاهدها عشرات الآلاف من مؤمنين وملحدين. "انها الظهورات الأكثر نبويّة"، على حدّ قول البابا بندكتس. العذراء مريم انبأت بوقوع الحرب العالمية الثانية، باهتداء روسيا، وباضطهادات كبيرة كانت الكنيسة الكاثوليكية ضحيّتها.

تقول لوسيا في يومياتها أنّ المرأة عرّفت نفسها قائلة: "أنا سيّدة الورديّة استمرّوا بصلاة الورديّة يوميًّا وابنوا كنيسة لتكريمي..." وفي بداية الظهورات قالت السيّدة العذراء: «أتيت لأطلب منكم أن تكونوا هنا ستّة أشهر متوالية في اليوم الثالث عشر من كلّ شهر وفي مثل هذه الساعة !».

أعطِي رؤاة عذراء فاتيما رسائل عديدة تدعو الى الاهتداء والتوبة والصلاة، احتوت على خمس صلوات جديدة . أولى تلك الصلوات الخمس يردّدها كلّ من يتلو أسرار الورديّة. والسيّدة العذراء نفسها هي من لقّنتها للرعاة الصغار.

الصلوات الخمس هي:

صلاة فاتيما
موجّهة إلى السيّد المسيح. بعد أن علّمت العذراء الأطفال قالت أنّه يجب إضافتها بعد كلّ بيت من أبيات السبحة الورديّة.

صلاة العفو
في طلب العفو والإيمان والرجاء. كان الأطفال الثلاثة يجمعون قطيعهم الصغير، ويذهبون به إلى الجبل. وفي عصر كلّ يوم يتلون معاً مسبحة الورديّة، قبل العودة إلى البيت. عندها ظهر لهم الملاك وعلّمهم الصلاة.

صلاة الملاك
هذه الصلاة الجميلة أيضاً لقّنها الملاك للرؤاة الصغار في فاتيما.

صلاة الإفخارستيا
عندما ظهرت مريم العذراء للأطفال لأوّل مرة في 13 مايو 1917، قالت لهم: ستتعذّبون كثيراً، ولكن نعمة الله ستكون معكم وهي تسندكم وتثبتكم». وحسب أقوال لوسيا، إحدى الرؤاة، فتحت السيّدة العذراء يديها، فخرج منها شعاع من نور قوي دخل في صميم أرواحهم. وبلا تفكير بدأوا بتلاوة هذه الصلاة.

صلاة التعويض
أعطتها مريم للرؤاة الصغار في 13 حزيران 1917. وقالت أنّه يجب تلاوتها عندما نقدّم معاناتنا وآلامنا الى الله.

البابا يوحنّا بولس الثاني يربط ظهورات عذراء فاتيما بالرحمة الإلهية

في أيلول/سبتمبر 1993، زار قداسة البابا يوحنّا بولس الثاني مزار "أوسترا براما" في فيلنيوس، إكرامًا لصاحبة الأيقونة مريم العذراء سيّدة الرحمة، حسبما ورد في سفر الرؤيا من الإنجيل المقدّس. وإكرامه هذا، في ذلك المزار، ربط رسالة "الرحمة الإلهية" برسالة عذراء "فاتيما". لقد أنجز قداسته كلمات المَلَك "الملاك" لأطفال فاتيما : "قلبَي يسوع ومريم الأقدَسَين يحملان تصميمات رحمة لكم."

كيف ترابطت الأحداث وتزامنت؟

خمسة أشهر فقط قبل تلك الزيارة، وتحديدًا في عيد "الرحمة الإلهية" بتاريخ 18 أبريل 1993، أعلن البابا قداسة الراهبة البولنديّة فوستينا ، التي نشرت عبادة الرحمة الإلهية سنة 1930. وبعد خمسة أشهر وصل الأب الأقدس في أيلول/سبتمبر 1993، إلى مزار "أوسترا براما" ووقف أمام الصورة من سفر الرؤيا. وظهورات فاتيما يفسّرها العديد من ذوي الاختصاص بمثابة تحقيق لسفر الرؤيا. حتمًا تذكّر قداسة البابا آنئذٍ أنّ صورة "الرحمة الإلهيّة" عُرضت أوّلاً وقبل أي مكان آخر في مزار سيّدة الرحمة في "أوسترا براما". والأخت فوستينا تصف بإيجاز هذا الحدث في الصفحة 44 من "يوميّاتها".

كما تزامن نشر كتابين باللغة الروسية عن "يوميات فوستينا" و"عذراء فاتيما" في عيد الرحمة الإلهية بتاريخ 10 أبريل 1994، حين قام رئيس تحرير لدار نشر "الآباء المريميين" في وارسو، الأب كازيميرس، بتوزيع نسخ من كتاب "يوميات فوستينا". ومن أقواله : «نبدأ بإعلان "الرحمة الإلهية" في روسيا من هذه الكنيسة المكرّسة لسيّدتنا مريم العذراء ... وقلبها الطاهر يبدأ اليوم انتصاره ... وبإمكاننا أن نتوقّع المعجزات الحقيقيّة في كلّ مكان حيث يتمّ فيه تكريم "الرحمة الإلهية"، إذا وثق الناس في رحمته تعالى». كذلك أكّد الأب "روكوز" العلاقة بين الرحمة الإلهيّة وعذراء فاتيما، في عظة ألقاها في ماساتشوستس في نفس التاريخ سالف الذكر. وقال في خطبته مشيراً إلى اجتماعه مع قداسة البابا:

«اخوتي وأخواتي! هل ندرك ما قاله البابا؟ إنّها "الرحمة الإلهيّة" التي حرّرت الأمم من سلاسل الشيوعيّة! ومصير الأمم وحتّى العالم بأسره يعتمد عليها. البابا يشير إلى أن رسالتَي الرحمة الإلهية وعذراء فاتيما يلتقيان مرّة أخرى. تاريخ العالم يدخل مرحلة جديدة. هذا العصرالذي نعيش في فجره، بحاجة إلى "الرحمة الإلهية"».

لمزيد من الأدلّة للترابط بين الرسالتَين، الكلمات التي قالها الملك عن "الرحمة الإلهيّة" في ظهورات فاتيما. وفي الظهور الثالث، علّم الأطفال صلاة، تشبه صلاة مسبحة "الرحمة الإلهية" إلى حدّ كبير.

خاتمة

البابا فرنسيس هو البابا الرابع الذي يحجّ إلى فاتيما (12-13 ايار 2017)، يحتفل خلالها بالذكرى المئويّة للظهورات، ويرفع الطفل فرانشيسكو وشقيقته ياسينتا مارتو الى مصافّ القدّيسين. بعدما اعترف الفاتيكان بمعجزة حصلت بشفاعتهما، لماريا إميليا سانتوس من البرتغال فشفيت من الشلل، في 25 آذار 1987، بحيث استطاعت الوقوف على رجليها. والمعجزة الثانية هي شفاء الطفل فيليبي ماركيس المصاب بمرض السكّري من النوع الأوّل.

شاهدت لوسيا في إحدى الظهورات مياه عذبة تجري على المذبح، وتشكّل بأحرف كبيرة هذه الكلمات: "نعمة ورحمة" (من كتابات لوسيا في فاتيما، الطبعة التاسعة، صفحة 235). ندعو الله أن يشفي أسقامنا الجسديّة والنفسيّة، ويملأ قلوبنا بالرضى، ويرحمنا برحمته اللامتناهية، آمين "وطوبى للّذين آمنوا ولم يرَوا" (يو 20 : 29 ).

علق عن طريق الفيس بوك علق عن طريق الموقع

التعليقات

أرسل تعليقا

لن يظهر للقراء