أحد جميع القديسين

  • strict warning: Declaration of views_handler_field::query() should be compatible with views_handler::query($group_by = false) in /home/abounaor/public_html/sites/all/modules/views/handlers/views_handler_field.inc on line 0.
  • strict warning: Declaration of content_handler_field::element_type() should be compatible with views_handler_field::element_type($none_supported = false, $default_empty = false, $inline = false) in /home/abounaor/public_html/sites/all/modules/cck/includes/views/handlers/content_handler_field.inc on line 0.
  • strict warning: Declaration of views_handler_sort::options_validate() should be compatible with views_handler::options_validate($form, &$form_state) in /home/abounaor/public_html/sites/all/modules/views/handlers/views_handler_sort.inc on line 0.
  • strict warning: Declaration of views_handler_sort::options_submit() should be compatible with views_handler::options_submit($form, &$form_state) in /home/abounaor/public_html/sites/all/modules/views/handlers/views_handler_sort.inc on line 0.
  • strict warning: Declaration of views_handler_sort::query() should be compatible with views_handler::query($group_by = false) in /home/abounaor/public_html/sites/all/modules/views/handlers/views_handler_sort.inc on line 0.
  • strict warning: Declaration of views_handler_filter::options_validate() should be compatible with views_handler::options_validate($form, &$form_state) in /home/abounaor/public_html/sites/all/modules/views/handlers/views_handler_filter.inc on line 0.
  • strict warning: Declaration of views_handler_filter::query() should be compatible with views_handler::query($group_by = false) in /home/abounaor/public_html/sites/all/modules/views/handlers/views_handler_filter.inc on line 0.
  • strict warning: Declaration of views_plugin_query::options_submit() should be compatible with views_plugin::options_submit($form, &$form_state) in /home/abounaor/public_html/sites/all/modules/views/plugins/views_plugin_query.inc on line 0.
  • strict warning: Declaration of views_plugin_style_default::options() should be compatible with views_object::options() in /home/abounaor/public_html/sites/all/modules/views/plugins/views_plugin_style_default.inc on line 0.
  • strict warning: Declaration of views_plugin_row::options_validate() should be compatible with views_plugin::options_validate(&$form, &$form_state) in /home/abounaor/public_html/sites/all/modules/views/plugins/views_plugin_row.inc on line 0.
  • strict warning: Declaration of views_handler_field_user::init() should be compatible with views_handler_field::init(&$view, $options) in /home/abounaor/public_html/sites/all/modules/views/modules/user/views_handler_field_user.inc on line 0.

أحد جميع القديسين

الأب بطرس ميشيل جنحو
2017/06/08

فصل شريف من بشارة القديس متى
(متى 10: 32–33 ؛ 37–38 ، 19: 27–30)

قال الربُّ لتلاميذهِ كلُّ من يعترِفُ بي قدَّام الناسِ اعترفُ انا به قدَّام ابي الذي في السماوات * ومن ينكرني قدَّامَ الناس انكرُهُ انا قدَّامَ ابي الذي في السماوات * مَن احبَّ ابًا او امًّا اكثر مني فلا يستحقُّني . ومَن احبَّ ابنًا او بنتًا اكثرَ مني فلا يستحقُّني * ومَن لا ياخذُ صليببهُ ويتبعُني فلا يستحقُّني * فاجابَ بطرسُ وقال لهُ هوذا نحنُ قد تركنا كلَّ شيء وتبعناك فماذا يكونُ لنا * فقال لهم يسوعُ الحقَّ اقولُ لكم إنكم انتمُ الذين تبعتموني في جبل التجديد متى جلس ابنُ البشر على كرسيِّ مجدِه تجلسون انتم ايضًا على اثني عشر كرسيَّا تدينونَ أسباط اسرائيل الاثني عشر * وكل من ترك بيوتًا او اخوةً او اخواتِ او ابًا او امَّا او امرأَةً او اولادًا او حقولاً من اجل اسمي ياخُذُ مئة ضعفِ ويرثُ الحياة الابدية * وكثيرون اوَّلون يكونون آخِرين وآخرِون يكونون اوَّلين.

بسم الأب والأبن والروح القدس الإله الواحد أمين

دعى هذا الأحد وهو الأول بعد العنصرة، أحد جميع القديسين. فبعد أن حل علينا الروح القدس، ضمنا إلى الله الآب، والروح يوحد بين المؤمنين ليزرع فيهم قداسته. هذه هي وظيفته، أن يربطنا بالثالوث القدوس وأن يطهرنا لنكون شهوداً معترفين به.

الروح القدس الذي ينزل على الكنيسة جمعاء فتغتسل به، وينزل على كلّ واحٍد منّا فردًا فردًا ليصير إنسانًا جديدًا إن إرتضى هذه الولادة وجاهد بحق.

إنَّ جميع القدِّيسين الّذين نعيِّد لهم اليوم المعروفين منهم والغير المعروفين قد جسَّدوا وأعلنوا عن هذه المحبَّة الإلهيَّة في حياتهم على مرِّ العصور. لقد برهن كلُّ واحدٍ منهم عبر مساعيه ومواهبه ودعوته الخاصَّة والّتي وضعها في خدمة البشر الحقيقة الإنجيليَّة والَّتي تقول بأنَّ ” اللهُ محبَّةٌ .” ( 1 يوحنَّا4: 8 ) ، والّتي يجب علينا أن نحيا من خلالها.

كثيرون هم الذين تقدسوا لربهم ولم يذكروا، وقد شاءت الكنيسة أن قيم ذكرى جامعة لهم حتى نربط نحن بروح القداسة إذ إن إرادة الله قداستنا. قال السيد له المجد: "كل من يعترف بي قدام الناس أعترف أنا به، وكلمن ينكرني قدام الناس أنكره قدام أبي الذي في السموات". الاعتراف بالله هو الاعتراف بالفم بلا شك، هو اعتراف بأن الله أقام يسوع من بين الأموات، هو إقرار بأن ربنا مخلص لنا وأنه جاء وسكن فيما بيننا وأنقذنا من الخطيئة والموت. واعترف أيضاً لله ليس فقط باللسان بل بالحياة البارة، فالحياة نطق وهي تفصح عن أن المسيح حي في نفوسنا وهي تترجم إيماننا.

المسيحية مشروع قداسة والكنيسة مكان قداسة وغايتها الوحيدة أن نتّحد بالربّ القدّوس. ذلك أنّ السماء أُعلن فتحها مذ تجسّد الله، ومن بعد فدائه وصعوده إليها لم تُغلق أبوابها والروح يتدفّق منها وينشئ فينا قداسة. فإن لم نؤمن بأنّ روح القداسة ممكن اليوم وفاعل فكأنّنا نقول بأنّ المسيح لم يصعد إلى السماء ليرسل الروح وأنّه بقي دفين الأرض.

والقداسة هي ما حدده السيد له المجد بقوله: "من أحب أباً أو أماً أكثر مني فلا يستحقني، ومن أحب ابناً أو بنتاً أكثر مني فلا يستحقني". أي أن المسيحي الذي نظر إلى يسوع مرفوعاً على الخشبة فإنه يحاول يوماً بعد يوم، مقتلعاً شوكة بعد شوكة، حتى ينصرف بروحه إلى المسيح ولا يبقى فيها أثر لغير المسيح.
على كل شخص منا أن يضع محبة الله فوق محبة الأهل.

يقول هذا ثم يتابع: "أنه لا يستحقني". أي أنه لا ينال شهادة في إيمان صحيح أي أنه بنظر المسيح لا ينال السمو في الوصول إلى المقام الذي أنا (أي المسيح) أكون فيه لكي يكون معي هو أيضاً في السماء، لذلك يكمل يسوع قوله: بأنه علينا أن نحمل صليبنا. الصليب هو تعبيرٌ عن مشاق الحياة وأتعابها. الصليب هو تحمل بعضنا البعض. الصليب هو المحبة وأن اشعر بالآخر. أن أضع نفسي عند الضرورة في مكان الذي هو بحاجة إليه وأقوم أنا بهذا العمل.

يقول القدِّيس كيريللُّس الإسكندري : " إذا كان لدى أحدٍ منَّا أبٌ أو ابنٌ أو أخٌ لا يؤمن بالمسيح الرَّب وإذا كان أحدٌ منهم يعيقنا من أن نعيش بحسب حياة الإيمان ومن أن نتوَّصل إلى الحياة السماويَّة فإنَّهُ من الواجب علينا أن نقطع شركتنا معه… وإن أخذ أخوك أو امرأتك أو ابنك أو أيُّ أحدٍ آخر كائناً من كان يحدِّثك عن أمرٍ مضادٍّ لله فليحظى عندك المسيح الّذي تألَّم من أجلك بالنصر عليهم أجمعين".

وأمَّا الأسرة الّتي يحمل كلُّ واحدٍ من أفرادها صليبه بأمانةٍ وإخلاصٍ ويتبع المسيح ويكون خادماً غيوراً للإيمانِ والبرِّ والرَّحمةِ فتكون مباركةً من الله.

لذلك علينا أن نتذكر هذا القول: "قد تركنا كل شيء وتبعناك". ليس لنا أن نتنسك لنتبع يسوع وإن كان هذا جميلاً. ليس لنا أن نترك بيوتنا لنتبع المعلم، ولا أزواجنا ولا أولادنا ولا أموالنا. ولكن قلوبنا ليست فيها. طبعا يحمل الإنسان الذكريات والأصدقاء في قلبه ولكنه يحملها في المسيح سيد قلبه لتتطهر وتتقدس به.

القداسة تأتينا بحسب ما علمنا يسوع، تأتي من ارتباطنا بالروح القدس. الروح القدس هو الملهم هو شعلة النار الداخلية في الإنسان ليتحرك بقلبه وفكره ومشاعره وعقله ليكون هذا الإنسان مستلهِماً الروح ليعمل كما تملي عليه الروح لا كما تُملي عليه غرائزه ومصالحه فقط.

كل هذا يشعرنا بأهمية القداسة التي أمتلكها القديسون والتي رافقت جهاد المؤمن في حياته المسيحية الواضع لنفسه شعاراً قاله المسيح لكل واحدٍ منا بدعوته المهمة في ذكرى قديسينا: "كونوا قديسين كما أن أباكم السماوي قدوس".

علق عن طريق الفيس بوك علق عن طريق الموقع

التعليقات

أرسل تعليقا

لن يظهر للقراء